تناقص المخاوف من فيروس كورونا في الأسواق المالية

Feb 06

التحليل الأساسي بواسطة NSFX 06.02.2020

  • من قبل: Sahar NSFX
  • February, 06th, 2020 11:55 UTC

 

لا يزال الدولار الأسترالي هو العملة الأكثر قوة خلال هذا الأسبوع بينما عادت معدلات الرغبة في المخاطرة في الأسواق المالية. يبدو أن المخاوف بشأن فيروس كورونا الصيني في تناقص، حيث سجل كل من مؤشر ستاندرد آند بور 500 و  مؤشر ناسداك مستويات جديدة من الارتفاع. كما سجلت عوائد السندات لأجل 10 سنوات ارتداد صعودي قوي مما دفع الدولار الامريكي إلى الارتفاع على نطاق واسع أيضًا.  من ناحية أخرى، تعرض كل من الين الياباني و الفرنك السويسري لعمليات بيع مكثفة خلال هذا الأسبوع، حيث تراجعت العملات الاساسية الأوروبية للأسفل.

و من الناحية الفنية، من المهم مراقبة مستوى المقاومة 0.6777 في زوج العملة الدولار الاسترالي/ الدولار الأمريكي AUD/USD لمراقبة من سيربح السباق .. الدولار الامريكي أم الدولار الأسترالي.  وطالما ان مستوى 0.6777 صامد،  فسوف تبقى التوقعات المستقبلية على المدى القصير تدعم الاتجاه الهبوطي وفي حالة اختراق ادنى سعر عند 0.6670 فسوف يتم استئناف الاتجاه الهبوطي على المدى المتوسط. على الرغم من ذلك فإن الاختراق القوي لمستوى 0.6777 سيكون بمثابة إشارة على تكوين قاع سعري قصير الأجل وقد يؤدي إلى الارتداد الصعودي المستمر. وسيكون من المهم أيضًا اليوم مراقبة مستوى الدعم 1.0992 في زوج العملة اليورو/ دولار أمريكي EUR/USD . وفي حالة الاختراق القاطع لهذه المنطقة فسوف يكون هذا دليل على ان الارتداد الصعودي من مستوى 1.0879 قد اكتمل مع ثلاث موجات سعرية صعودية إلى 1.1239. وبالتالي من المحتمل ان نشهد إعادة اختبار مستوى 1.0879 في الخطوة التالية.

وفي جلسة التداول الآسيوية، انخفض مؤشر نيكي الياباني بنسبة 2.07%. وارتفع مؤشر هانج سينج HSI في هونج كونج  بنسبة 1.89%،  بينما ارتفع مؤشر شانغهاي المركب في الصين  بنسبة 0.77%. وارتفع مؤشر ستريت تايمز السنغافوري بنسبة 0.33%. كما ارتفعت عوائد السندات الحكومية اليابانية لأجل 10 سنوات بنسبة 0.0202 لتصل إلى مستوى -0.012.  وفي جلسة التداول الماضية، ارتفع مؤشر داو جونز الصناعي بنسبة 1.68%،  وارتفع مؤشر ستاندرد آند بور 500 بنسبة 1.13%،  وارتفع مؤشر ناسداك بنسبة 0.43% وارتفعت عوائد السندات لأجل 10 سنوات بمقدار 0.046 لتصل إلى 1.649.

دالي عضو البنك الاحتياطي الفيدرالي: لا يوجد تغير ملموس في الاقتصاد الأمريكي بسبب فيروس كورونا

قالت ماري دالي  رئيس البنك الاحتياطي الفيدرالي في سان فرانسيسكو  قناة السي ان بي سي الإخبارية أن السياسة النقدية في الوقت الحالي “ في وضع جيد جدًا”.  وتمكن الاقتصاد من تجنب  تلك التوترات مثل التوترات التجارية بين الولايات المتحدة الامريكية و الصين بالإضافة إلى  إتخاذ الطريقة الصعبة في عملية خروج بريطانيا من الإتحاد الأوروبي (Brexit). وأدى قطع سعر الفائدة ثلاث مرات خلال العام الماضي إلى وضع “الاقتصاد الأمريكي” في مكان جيد لتجنب تأثير مثل هذه العواصف” مثل فيروس كورونا. ,أضافت أن فيروس كورونا في الصين “يحتاج بالطبع إلى المراقبة ونحن فعلا نقوم بمراقبته عن قرب، ولكني لا أتوقع في الوقت الحالي أن يكون له تأثير على الاقتصاد الامريكي